الفن الجميل


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» حشرات من الصفيح
الجمعة أغسطس 26, 2011 1:20 am من طرف Admin

» تماثيل من الورق
الجمعة أغسطس 26, 2011 1:10 am من طرف Admin

» ابداع فن الرسم على الجدران
الأربعاء أبريل 27, 2011 3:57 pm من طرف Admin

» حيرت قلبي لسيدة الطرب العربي* أم كلثوم
الثلاثاء أبريل 19, 2011 7:46 pm من طرف Admin

» أغداً ألقاك للففنانة أم كلثوم
الثلاثاء أبريل 19, 2011 7:44 pm من طرف Admin

» مكتبة ام كلثوم اغنية ليلة وليلة
الثلاثاء أبريل 19, 2011 7:38 pm من طرف Admin

» صناعة الزجاج
الثلاثاء أبريل 19, 2011 12:19 pm من طرف Admin

» فن الرسم على الزجاج
الجمعة أبريل 15, 2011 2:03 pm من طرف Admin

» الرسم بالذيت او التصوير الذيتى
الخميس أبريل 14, 2011 8:12 pm من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
اخبار خفيفة
Untitled
التبادل الاعلانى
 
 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
Segui elgendiart su Twitter
 

شاطر | 
 

 الرقص الشرقى والرقص المتنوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 36
نقاط : 120
تاريخ التسجيل : 12/04/2011
العمر : 64

مُساهمةموضوع: الرقص الشرقى والرقص المتنوع    الخميس أبريل 14, 2011 1:43 pm

الرقص العام








--------------------------------------------------------------------------------

الرقص الحركة الإيقاعية للجسم بمصاحبة الموسيقى في الغالب، وهو عادة طريقة تعبير منظم عن المشاعر من خلال تحريك الجسم بأساليب إيقاعية مرئية، وهناك نوعان رئيسيان من الرقص: الرقص المسرحي، والرقص الاجتماعي. ويؤدي الرقص المسرحي راقصون محترفون بغرض تسلية المشاهدين، ومن أشكال هذا النوع من الرقص الباليه، والرقص الحديث، والمسرحيات الهزلية الموسيقية. أما الرقص الاجتماعي فيؤديه الفرد بغرض المتعة الذاتية، وهناك أشكال متعددة من هذا النوع من الرقص معظمها يتم وفق خطوات إيقاعية محددة، إلا أن الشخص يمكنه أن يؤدي حركات خاصة من اختياره في أشكال أخرى من هذا النوع من الرقص. وفيما يلي عرض لبعض النماذج الشائعة من كلا النوعين من الرقص.


الباليه. ذلك اللون من الأداء الحركي والاستخدام الإيقاعي للرجلين والذراعين للتعبير عن معانٍ معينة، وقد بدأ بداية مبكرة في بلاط أمراء الدويلات الإيطالية في القرن الخامس عشر الميلادي، ثُمّ انتقل إلى فرنسا في القرن السابع عشر الميلادي وانتقل من مرحلة الهواية إلى مرحلة الاحتراف، ومنها انتشر بعد ذلك في بلدان أوروبا والعالم.




الرقص الحديث. نشأت مدرسة الرقص الحديث في بداية القرن العشرين الميلادي، نتيجة لقناعة رواد ذلك اللون من الرقص بأن الباليه فن جامد يتوقف الأداء فيه عند حركات محددة جامدة بل خالية من المعنى. ولهذا اتجه الرقص الحديث إلى توفير قدر أكبر من الحرية في استخدام الجسم البشري للتعبير الإيقاعي.




الرقص البلدي. شكل من أشكال الرقص الاجتماعي بدأ أولا في القرى وبين البسطاء وانتقل من جيل إلى جيل إلى أن أصبح جزءًا من الموروث الشعبي لتلك المجتمعات الصغيرة ويسمى أحيانًا الرقص الريفي. ومن أشهر أنواعه رقصة المربع والجق الإيرلندية والبولكا.


الرقص الشعبي. الرقص الذي يؤديه الناس بغرض التّرويح والمتعة. ويمكن أن يتم بمصاحبة الموسيقى الحية تعزفها فرق الموسيقى، أو الموسيقى المسجلة على أجهزة التسجيل..


الرقص الشرقي. لون من الرقص ينتشر في بعض الدول العربية ومنطقة الشرق الأوسط كتركيا، ويقال إن أصله تركي. تؤديه عادة راقصة على أنغام وإيقاعات مناسبة، وفي أجواء من اللهو الليلي.

يعتمد الرقص الشرقي على مهارة الراقصة في تحريك أجزاء من جسدها مجتمعة أو منفصلة. وقد انتشر هذا اللون عبر مدارس كثيرة في بعض البلدان الغربية، حيث يعرف برقص البطن “بيلي دانس”.

راقصات شهيرات

الفنانة المصرية فيفي عبدو

راقصة شرقية وممثلة مصرية مثلت في السينما والمسرح والتليفزيون. لها لون خاص بها في الرقص الإستعراضي. اقتبست عدة ادوار فكانت شريرة في بعضها طيبة في بعضها الاخر.

الفنانة نجوى فؤاد


وإسمها الحقيقي عواطف محمد عجمي، هي راقصة شرقية وممثلة مصرية من مواليد 4 أبريل1946، أعلنت اعتزالها للرقص عام 1998.

الفنانة سهير زكي


راقصة مصرية معاصرة وهي أول من رقص على أغاني أم كلثوم

الفنانة سامية جمال


ولــدت في 1922 تــوفيت في 1994


راقصة و ممثلة من مصر ظهرت في أواخر الأربعينات من القرن العشرين و عرفت باسم سامية جمال و اسمها الحقيقى زينب خليل إبراهيم محفوظ


الراقصة تحية كاريوكا



ولــدت في 1915 الإسماعيلية توفيت في 1994


راقصة وممثلة وفنانة مصرية، مواليد مدينة الإسماعيلية عام 1915. اسمها الحقيقي "بدوية محمد كريمة"، و قد بدأت في ممارسة الرقصوالغناءوالتمثيل وهي في سن صغيرة حتى اكتشفتها الراقصة محاسن ثم تعرفت على بديعه مصابني وانضمت إلى فرقتها فاستعانت بها في السينماوالمسرح.


الراقصة نعيمة عاكف


ولــدت في مدينة طنطا 1922 توفيت في 1966



عاشت حياة قصيرة.. وسنواتها في الدنيا معدودة لاتتجاوز الخامسة والثلاثين من عمرها، ورغم ذلك ملأت هوليود الشرق بشتي أنواع الفنون من الرقص والغناء والمونولوج والتمثيل.. أسعدت الملايين وكان حظها في هذا العالم قليلا، تزوجت مرتين ورزقت بطفل وحيد وهاجمها وحش المرض اللعين وكتب نهاية حزينة لهذه الفتاة التي كانت مفعمة بحب الحياة والسيرك والفن.. حياة قصيرة في عمر الزمن.. لكنها طويلة خالدة في سجل العطاء للفن والابداع


ازدهر الرقص كفن جميل اعترف به الجميع مع ظهور السينما المصرية، وأيضاً الفرق المسرحية التي أخرجت مبدعات أمتعن الجماهير باستقامة أجسادهن وتمايلها، وإضفاء حيوية على العمل السينمائي، وهو ما لم يعد موجوداً الآن بالسينما، وكان الرقص الشرقي مزدهراً منذ ثلاثينيات إلى ثمانينيات القرن الماضي، وبرزت نجمات عربيات للرقص كفن، وكان لهن بصمة ساحرة في الأعمال السينمائية أشعلت أضواء الأعمال، ولم تكن هناك محترفات إلا بمصر ولبنان، ولم تخل السينما من نجمات الاستعراض اللائي قدمن رقصاً بين الشرقي والاستعراضي، وفي هذه الآونة أصبح الرقص فناً له أصول ومباديء، ولكن كانت المساويء الخاصة بهذه المهنة هو أن السينما المصرية وضعت الراقصة دائماً في صورة الخائنة، أو التي تمارس أعمال الرذيلة، لذلك كانت النظرة سيئة لمن تمتهن الرقص، ورغم هذه النظرة إلا أنه كان واقعاً يشهده المجتمع المصري، ورغم أن هذه كانت نظرة المصريين، إلا أن للغرب رأياً آخر خالف البلاد العربية التي احتضنته كفن وانتقدته كواقع.
نجحت بعض الراقصات في عمل قواعد وأسس استوجبت على بعض عاشقي الرقص كفن، التعامل معها على أنها أساسيات، ومع ذلك لم يكن عاشقو هذه الأساسيات عرباً وإنما نقاد بارزون من الدول الغربية، التي أخرجت كثيرات يسرن على نهج نجمات الرقص الشرقي بمصر قديماً.. وخصصت بعض الدول الغربية مدارس متعددة لتدريب وإكساب الطالبات خبرة في مجال الرقص، بعد أن قاموا على تحليله كفن من عدة نواحٍ، كان أهمها الناحية العلمية والروحانية، فالرقص ينقي الروح كما ذُكر على ألسنة البعض من شوائبها، إلى جانب أنه رياضة تحسن عضلات الجسد وتجعله يبتعد عن التفكير في النواحي الغرائزية خاصة الجنس، إذن فالرقص علاج حيوي يجب الالتزام به لحالات الهياج الجنسي التي انتشرت مؤخراً بالمجتمعات العربية، ورغم ما تعكسه الفضائيات حالياً من رقصات، إلا أنها أقل إبداعاً من الرقص الشرقي، فهي رقصات تثير الرغبات بما تقدمه وتشعل شهوات الشباب والمراهقين، وغابت راقصات مصر لبدانة أجسادهن بشكل مفرط، ما جعل الرقص يهددهن لصعوبة الرقص بمرونة، فضلاً عن اتجاه معظمهن وتركيزهن على التمثيل، وتركهن الساحة خالية لأجنبيات لا تفقه معظمهن أصول الرقص الشرقي، وأصبح الجميع يتراقص بشكل لا يمت للرقص بصلة، من عارضات الأزياء ومغنيات الكليبات وغيرهن، وأخفت موديلات الفيديو كليب الرقص كفن لتظهر حركات أقرب للإثارة الجنسية، وأبعد ما يكون من توصيفها بالرقص، وما تشهده الساحة الآن ما هو إلا بدل الرقص لأجساد لا تعرف عن الرقص شيئاً. وشهدت السينما راقصات استعراض وشرقيات توجن أعمالهن بالحيوية، فكانت نعيمة عاكف، التي عشقت الرقص منذ أن كانت في الرابعة من عمرها، ورغم أن عمرها كان قصيراً، إلا أنها قدمت للسينما مختلف الفنون من رقص وغناء ومونولوج وتمثيل، وأسعدت عشاقها منذ سنوات وما زالت أعمالها تعكس قوة الفترة التي عاشتها، وكانت فراشة تنقلت على الأغصان والزهور ورحلت بعد أن هاجمها المرض. أما عن الفنانة سامية جمال، فهي أسطورة للرقص الشرقي بمصر، ولمعت في أربعينيات القرن العشرين، ورغم أنها فتاة صعيدية إلا أنها جاءت للقاهرة قادمة من بني سويف، التي ولدت فيها عام 1922 وغيرت اسمها من زينب خليل إبراهيم محفوظ لسامية جمال، وبدأت حياتها الفنية مع بديعة مصابني، وكانت في بدايتها تشارك في الرقص الجماعي، ودخلت للسينما عام 1943 وشكلت مع فريد الأطرش دويتو ناجحاً، وقدمت مجموعة من الأفلام ظهرت من خلالها موهبة فنية تركت أثراً وإبداعاً في المجال الفني، وتوجت نجاحها الفني بزواجها من دنجوان السينما المصرية رشدي أباظة، وكانت عالمة بارزة في الرقص الشرقي واحتفظت بجمال الجسد ومرونته حتى أيامها الأخيرة.. عشقت سامية جمال الرقص واعتبرها البعض مدرسة خاصة، وكونت اتجاهاً فنياً في الرقص خالف نهج الراقصة تحية كاريوكا، حيث اعتمدت سامية جمال على المزج بين الرقص الشعبي والغربي، بينما حافظت كاريوكا على الرقص الشرقي ونوعت بين نهج الراقصات قديماً وما استحدث على الرقص كفن، وأجادت سامية جمال التمثيل في أدوار الخير والشر. والراقصة تحية كاريوكا هي الأخرى من الراقصات اللائي أثرين المجال كفن، وتعاملت معه بعشق منذ أن استبدلت اسمها الحقيقي باسم فني، فكانت تدعى بدوية محمد كريم، وكانت من مدينة الإسماعيلية واكتشفتها الراقصة محاسن، وبعد ذلك تعرفت تحية كاريوكا على بديعة مصابني، وانضمت هي الأخرى لفرقتها ودخلت في مجال السينما والمسرح، وذاع صيتها في عام 1940 بعد أن قدمت رقصة الكاريوكا العالمية في عرض لسليمان نجيب، وكانت سبباً في تسميتها بهذا الاسم كاريوكا. تفرغت كاريوكا للسينما واعتزلت الرقص في الخمسينيات، وقدمت أعمالاً سينمائية لا يزال صداها مشيداً بنجوميتها منها "خلي بالك من زوزو" و"الوداع يا بونابرت" و"إسكندرية كمان وكمان" وكانت فنانة وسياسية تعشق تراب وطنها، انتمت لجيل كان مهتماً بما يدور على أرض الوطن من أحداث. بديعة مصابني علامة بارزة في تاريخ الرقص الشرقي، تزعمت الحركة الفنية لسنوات في مجال المسرح الاستعراضي لمدة وصلت ثلاثين عاماً، لكن خلافاتها مع الضرائب المصرية كانت حادة للغاية، لدرجة أنها رحلت من مصر هاربة لهذا السبب. التقت بديعة بالريحاني وكانت بداية نجوميتها من خلال مسرحية "الليالي الملاح" ولعبت دور البطولة في العديد من مسرحياته، وبعد انفصالها عن الريحاني كزوجة أسست مسرحاً استعراضياً وحققت نجاحاً وثروة. فيفي عبده راقصة شرقية، تحولت لممثلة سينمائية ومسرحية وتركت الرقص رغم أنها لم تعتزل لبدانة جسدها، ولجأت للتلفزيون وقدمت أدواراً سينمائية في قمة شبابها، مثل فيلم "المزاج"، وهي ملكة الرقص الشرقي بعد تحية كاريوكا، لُقبت بهرم مصر الرابع، وتركت ساحتها لكنها لم تصل لما وصلت إليه راقصات من عينة سامية جمال، ورغم شهرتها إلا أن البعض يرى أنها لم تقو على الوصول لما وصلت إليه الراقصة سهير زكي، التي رقصت على أغاني أم كلثوم، وولدت بمدينة اشتهرت فتياتها بالجمال، فهي من مواليد المنصورة عام 1945 وعرفت في الأسكندرية وملاهي القاهرة في بدايتها، واعتزلت الفن في بداية التسعينيات، وحالفها الحظ لترقص في حفلات زفاف أبناء الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، ورقصت أما مشاهير على المستوى العالمي منهم الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون والرئيس الجزائري الحبيب بورقيبة، ورقصت في قصر شاه إيران وزارت موسكو بدعوة من الجنرال غريتشكو وزير الدفاع السوفيتي في عهد الرئيس بريجينيف، ومع ذلك يرى البعض أن نجوى فؤاد في شهرتها تفوقت عليها، رغم أن بداية الراقصتين واحدة من الصالات.. وصلت نجوى فؤاد للسينما ورقصت وشاركت في السينما بكثرة، من أعمالها "حلوة وكدابة"، و"كلاب المدينة" و"لبنان في الليل".. وعملت في المسرح فقدمت "بداية ونهاية" و"ولا العفاريت الزرق"، وقدمت استعراضات راقصة من ألحان محمد عبد الوهاب، وأسست شركة إنتاج سينمائية، وذاع صيتها واشتهرت بعدد زيجاتها. دينا، راقصة مصرية ركزت مؤخراً على التمثيل في السينما والتلفزيون، رغم أن الساحة اقتصرت عليها، ورغم توافد راقصات من جنسيات مختلفة لمصر، إلا أنها تحاول على مستواها الذي وصلت إليه بعد جهد، واشتهرت في التسعينيات، مثلها الأعلى في الرقص سامية جمال، وترى أنها من أفضل الراقصات في تاريخ مصر. تراجعت المصريات في السينما، وبدأت أجنبيات يقدمن على احتلال الساحة الخالية، ففي فيلم "أبو العربي" كانت الراقصة الأميريكية "ليلى" ولم تكن المرة الأولى التي يتم الاستعانة فيها براقصات غير عربيات، ولكن الواقع يفرض نفسه لاختفاء الرقص، رغم محاولة دينا ولوسي وفيفي عبده الإبقاء على تواجده، إلا أن الساحة لم تشهد جديداً بعد أن تعالت أسماء عربية وغابت الأسماء المصرية، في حين أن الرقص مصري وفرعوني موجود كفن من سنوات كثيرة مضت، وبدأ مؤخراً يتم الاستعانة براقصات أجنبيات مستوردات لأسباب متعددة منها اعتزال الراقصات المصريات، أو توبة بعضهن، فضلاً عن تركيز الكثيرات منهن على التلفزيون كهياتم وفيفي عبده، وهو ما أتاح الفرصة لغزو الأجنبيات القاهرة بمواصفاتهن القياسية، التي تتناسب مع التطور العصري، فضلاً عن رغبتهن في تعلم الرقص وكل ما هو جديد ومثير فيه كمهنة وليس فناً، وضعف أجورهن يلعب دوراً أساسياً مقارنة بالمصريات، وغابت الراقصة بالمعنى الحقيقي عن السينما والتلفزيون والمسرح، والأسباب متعددة والتغييرات أقل من الوجود الفعلي، والجماهير بانتظار فئة جديدة من المصريات، تعدن للفن روح الاستعراض وجمال الرقص الشرقي ثانية.

الرقص الإفريقي. نشأ جزءًا أساسيًا من طريقة الحياة في إفريقيا، فهو يؤكد الوحدة الجوهرية التي تجمع بين أفراد القبيلة، أو سكان القرية الواحدة، ولهذا فإن الرقص الإفريقي نشاط جماعي في المقام الأول، وقد يقوم به راقصون محترفون في بعض الأحيان، لكن الجميع يشاركون فيه بصفة عامة حتى ولو اقتصر ذلك على تشكيل دائرة من المشاهدين، تحيط بالراقصين وتشجعهم بالتصفيق الإيقاعي.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nagib.forumattivo.org
 
الرقص الشرقى والرقص المتنوع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفن الجميل  :: الموسيقى العربية-
انتقل الى: